الاتجاهات التي يجب مراقبتها في التجارة عبر الإنترنت لعام 2021

القدرة على التكيفالفئة
1 دقائق قراءة
Selina Bieber

اليوم نشاهد نمو في صناعة التجارة عبر الإنترنت ملحوظاً، خاصة مع جائحة وباء فيروس كورونا الجديد COVID-19 والتي غيرت التجارة عبرة الإنترنت بأكملها ونقلتها إلى مستوى جديد تماماً. في الحقيقة، يمكننا أن نقول أن التجارة الإلكترونية قد تغيرت وحدثت العديد من التطورات والتحديثات فيها.

في هذه المقالة، سنلقي نظرة عميقة على 5 اتجاهات يجب عليك مراقبتها في التجارة عبر الإنترنت لعام 2021. لكن أولاً، دعنا نستكشف كيف غيّر COVID-19 صناعة التجارة الإلكترونية؟

كيف غيّر فيروس كوفيد -19 صناعة التجارة عبر الإنترنت؟

هناك الكثير من العوامل التي تأثرت في مجال التجارة عبر الإنترنت مثل التكنولوجيا والمنتجات والمخزون والمدفوعات والخدمات اللوجستية. أيضاً، أجبرت هذه التغييرات الكثير من الشركات على الاستسلام للتحول نحو التحول الرقمي والتواجد عبر الإنترنت من خلال حلول التجارة الإلكترونية.

أحد الأسباب التي أجبرت هذه الشركات على التحول إلى التجارة عبر الإنترنت أثناء الوباء هو حقيقة أن جميع مراكز التسوق ومحلات البيع بالتجزئة قد تم إغلاقها. كان التحول عبر الإنترنت وبناء موقع إلكتروني هو فرصتهم الوحيدة للبقاء على قيد الحياة للحفاظ على مستوى الإيرادات اللازم للاستمرار.

مقالات ذات علاقة: 10 طرق للشركات الصغيرة لمواجهة وباء فيروس كورونا COVID-19

الاتجاهات التي يجب مراقبتها في التجارة عبر الإنترنت لعام 2021

1- منصات التجارة الإلكترونية

خلف الكواليس، كانت منصات التجارة الإلكترونية تواجه صراعاً مستمراً حيث حاولت كل واحدة توفير أفضل الحلول والتسهيلات لمستخدميها لتوفير الخدمات لهم بالجودة التي يستحقونها وشاركت أفضل منصات التجارة الإلكترونية في هذه المسابقة.

لقد أنشأ المدير التنفيذي لموقع eCommerce قائمة بأهم 10 منصات مع نقاط تصنيفها جنباً إلى جنب مع إيجابيات وسلبيات كل منصة.

لقد أطلق GoDaddy منصة خاصة بالتجارة الإلكترونية، تساعدك على إنشاء متجر إلكتروني بسهولة. يمكنك تجربة أداة إنشاء متجر إلكتروني هنا مجاناً.

2- الذكاء الاصطناعي (AI) والواقع المعزز (AR)

اتجاهات التجارة الإلكترونية والذكاء الاصطناعي

يتوسع التطور التكنولوجي في عصرنا الحالي ليشمل المجالات المختلفة التي نستخدمها في حياتنا اليومية وهذا يشمل التسويق الرقمي.

أحد مجالات هذه التكنولوجيا هو الذكاء الاصطناعي (AI) الذي يستخدم الآن لمجموعة متنوعة من الأغراض. فيما يلي بعض الأمثلة التي تتضمن الذكاء الاصطناعي في صناعة التجارة الإلكترونية.

  1. عملت inVia robotics على Robotics-as-a-service (RAAS) باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي لتطوير حلول أتمتة ذكية لمستودعات التجارة الإلكترونية وسلاسل التوريد. هدفهم النهائي هو توفير الدقة والكفاءة في تخزين واسترجاع العناصر في مستودعات التجارة الإلكترونية.
  2. تستخدم Google أيضًا الذكاء الاصطناعي لتصفية نتائج بحثها وتزويد مستخدميها بخدمة عملاء تجيب على استفسارات المستخدمين بجودة عالية.

يتسم برنامج Google bot بالذكاء الكافي لتحديد هدف البحث لدى المستخدم دون عرض نتائج عشوائية.

على سبيل المثال، يبحث المستخدم عن "iPhone"، يمكن أن يكون القصد من وراء هذا الاستعلام أي شيء مثل المواصفات أو عمليات الشراء أو الأخبار أو حتى المراجعات. هذا هو المكان الذي يكون فيه الذكاء الاصطناعي مفيداً: فهو يحدد النتائج التي يُرجح أن ينقر عليها المستخدمون ويقدمون صفحات مشابهة ضمن نتائج البحث.

3. هل كنت على أحد مواقع التجارة الإلكترونية تبحث عن منتج ثم ظهرت بعض المنتجات على الجانب كتوصيات للشراء أو العناصر التي تتوافق مع المنتج الذي تتسوق من أجله؟ في بعض الأحيان تم شراء هذه المنتجات من قبل المستخدمين، ولكن يمكن أن يكون أيضاً برنامج تعلم آلي يدرس سلوك الشراء لمنتجات معينة لبيع منتجات مختلفة.

3- خدمة العملاء

من المتوقع أن يصل هذا الجزء إلى ذروته في عام 2021 حيث أن خدمة العملاء أو خدمات ما بعد البيع هي أحد العناصر الرئيسية التي تجعل عميلك مخلصاً لمنتجك وعلامتك التجارية.

لهذا السبب، بدأت العديد من الشركات خلال العامين الماضيين في تطوير ما نسميه روبوتات الدردشة "Chat Bots".

تُستخدم روبوتات الدردشة التفاعلية لتوفير الوقت والجهد للعملاء لطرح أسئلتهم والحصول على إجابات فورية لاستفساراتهم. وهي أكثر كفاءة من قسم الأسئلة الشائعة أو حتى الاتصال برقم خدمة العملاء.

مقالات ذات علاقة: كيف تعمل روبوتات الدردشة التفاعلية؟

من ناحية أخرى، لا أوصي بإزالة قسم الأسئلة الشائعة من موقع الويب لأنه سيكون مفيداً من حيث تحسين محركات البحث، وسيساعد جوجل في تصنيف موقع الويب الخاص.

4- المحتوى

يعتبر المحتوى أهم عامل يمكن أن يؤثر على قرار المستخدم بإجراء عملية شراء أو إرسال نموذج أو اتخاذ إجراء يخدم أهداف نشاطك التجاري. ويمكن أن يكون نصاً أو صورةً أو مقطع فيديو أو بودكاست. يمكنك معرفة المزيد عن هذا من خلال قراءة دليل GoDaddy "كيف يتم استخدام تسويق المحتوى لدفع النمو في الشركات الناشئة".

هناك بعض العناصر التي يمكن أخذها في الاعتبار عند صناعة المحتوى والتي ستساعد المستخدمين على اتخاذ قرار الشراء بسهولة مثل:

  1. جودة المحتوى: "المحتوى هو الملك" هي عبارة تم نشرها على الإنترنت منذ بعض الوقت، تقريباً منذ أن أطلقت جوجل تحديثاً لجعل المستخدمين يركزون بشكل أكبر على المحتوى عالي الجودة.

AliExpress لعبها بذكاء. فهم يطلبون من عملائهم إرسال مراجعات مفصلة مع صور للمنتج (المنتجات) التي اشتروها، وفي المقابل يوجد هدايا أو مكافآت. يساعد هذا المحتوى الذي تم إنشاؤه بواسطة المستخدم (UGC) المستخدمين الآخرين على قراءة المزيد عن المنتج ومشاهدته أثناء العمل. إذا كنت بحاجة إلى مساعدة، فتحقق من دليل Hootsuite's Marketer لاستخدام المحتوى الذي ينشئه المستخدم على وسائل التواصل الاجتماعي.

2. نية الشراء الأخضر (GPI): وفقاً لدراسة أجرتها شركة macrothink شارك فيها 150 طالباً، فإن المنتجات الخضراء لها تأثير كبير على سلوك الشراء.

5- خيارات الدفع

نظراً لأن جائحة فيروس كورونا الجديد أدت إلى تطوير هذه الاتجاهات، يجب عليك بالتأكيد مراقبة خيارات الدفع. لقد أصبحت أنظمة الدفع رائجة خاصة بسبب زيادة توسع التجارة عبر الإنترنت في عام 2020.

1. بوابات الدفع الإلكتروني: كانت شركات بوابات الدفع هذا العام في ذروتها حيث كان العام الأنسب لها للتألق . كانت كل شركات بوابات الدفع الإلكتروني تحاول الحصول على أكبر قاعدة من العملاء.

إليك مثال جيد: PayPal، بوابة الدفع الآمن الشهير، زادت أسعار أسهمها بشكل مطرد من 2015 حتى 2020 (من 34 دولاراً إلى 118 دولاراً). بمجرد حدوث الوباء، بدأ العديد من المستخدمين في استخدامها، ارتفعت أسعار أسهمها من 89 دولاراً في مارس 2020 إلى 217 دولاراً في ديسمبر 2020.

اتجاهات التجارة عبر الإنترنت أسعار أسهم PayPal

2. المحافظ الإلكترونية: في بعض البلدان في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، نشط العديد من مشغلي الهاتف والبنوك وبدأوا في الترويج للمحفظة الإلكترونية وكيف يمكن أن يكون من المفيد للمستخدمين إرسال الأموال واستلامها بها، ودفع الفواتير، وحتى إنشاء بطاقة خصم مؤقتة لعمليات الشراء عبر الإنترنت.

كلمة نهائية عن التجارة عبر الإنترنت

هذه بعض الاتجاهات البارزة العصرية التي راقبناها في عام 2020 ومن المحتمل أن نشهد إصدار V2.0 منها خلال عام 2021. وبالتالي، استعد وسنة جديدة سعيدة نتمناها لك!

Products Used